تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » نائبة الوزير تدعو للدمج وتعود الإثارة مجدداً بين أوساط المجتمع السعودي

نائبة الوزير تدعو للدمج وتعود الإثارة مجدداً بين أوساط المجتمع السعودي

عاجل ( منى المحمد)-

عادت نائب وزير التربية والتعليم لتعليم البنات نورة الفايز مرة أخرى لتحريك الشارع السعودي وإثارته بعد أن أكدت رسميا دراسة الوزارة دمج الطالبات مع الطلاب في الصفوف الدنيا الابتدائية دون أن تكشف ايجابية مثل هذا الإجراء التاريخي والذي فيما لو طبق سيكون حدثا لأول مرة يشهده التعليم بالسعودية .

وأكدت الفايز التي دائما ما تُحدث تصريحاتها دويا إعلاميا أن سوء توزيع الموازنة المالية للتعليم في السابق جسد حالة التدني في التدريب والالصيانة والتجهيزات وكشفت لدى افتتاحها أمس مبنى الإدارات النسائية بمنى وزارة التربية والتعليم عن إصدار بطاقات إلكترونية لتسجيل حضور وانصراف الموظفات بالوزارة وإلغاء العمل بالتوقيع اليدوي ..
الفايز التي لم تتوقف عند حاجز دمج الطالبات بالطلاب امتدحت كثيرا حضور الطالبات بالمرحلة الابتدائية لبطولات كأس المعلم وكأس الطالب للفروسية ملمحة إلى أن هذا التحول يعزز اتجاه الوزارة القائم على الانفتاح على العالم ..

ويرى مراقبون أن النائبة الفايز وبالرغم من كثرة تصريحاتها تفتقد إلى الحس الإعلامي والقدرة على التعامل الإعلامي بعد أن تسببت بالعديد من اللغط بداية من توليها المنصب وحتى تصريحها الحالي بالدمج بين الطالبات والطلاب والذي ينادي المجنمع الغربي بزواله فيما تصر الفايز على أنه محور اهتمام الوزارة وهو ما يجعل من النائبة محل انتقادات واسعة لاسيما وأن العديد من المراقبين يرون أنها تتخطى مرجعيتها كثيرا عندما تتكلم عن سياسات التعليم وخططه القادمة الأمر الذي وضع الوزارة في حرج شديد نتيجة ردود الفعل من تلك التصريحات المتوالية .

———————————————————

ولكن الذي يتضح بأن النائبة ما هي إلا واجهة فقط لقرارات سوف تمرر مستقبلاً ولا بد لها من مقدمات ووجوه وما هي إلا قناااااااااااع سوف يبلى مع الوقت من كثر تجريحه من قبل الشعب السعودي ،

ومن ثم يأتي قناع آآآخر وبعده ربما الحقيقة المراده ،،،،

نحن نواجة حرب فكرية وشبابنا هو المستهدف وكذلك المرأة وألرجل الأمعة ندعوا اللة أن يحفظنا من هذة ألمهاترات وألتخبطات ألوزارية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وين المسؤلين عنها ولاتاخذوا عليهاتعتبر من القواعد من النساء
يعطيك العافية ابو فهد وما نقول غير الله يحفظ اولادنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن
كلما شفتها تذكرت نوال السعداوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.